موقع كفربو
لمة أهل البلد والمغتربين

الشهيد المقدم فادي الياس ذيادة

48

اصدر السيد الرئيس الدكتور بشار الاسد المرسوم رقم /277/ بتاريخ 2007/6/30 بترقية الشهيد الى رتبه مقدم شرف تقديرا لاستشهاده وعمله البطولي وباعتباره من ابرز الضباط واصحاب المناقب العالية

IMG_3326

الشهيد فادي ذيادة ولد في 12/12/1969  ولد لأبوين كادحين في بلدة كفربهم ترعرع في كنف والديه وتلقى تعليعه الابتدائي في مدرسة كفربهم الريفية ثم درس المرحلة الاعدادية والثانوية في ثانوية الشهيد الياس طعمة

حاز عالشهادة الثانوية العامة الفرع العلمي عام 1987 وعلاماته اهلته لدراسة كلية الحقوق في جامعة حلب وتخرج منها عام 1991

صفاته : محب للعلم كثيرا ومثقف لدرجة كبيرة وهو يطالع جميع انواع الكتب وخاصة السياسية والثقافية وقد قرأ الانجيل والقرأن مرات كثيرة محب للفقراء ولايستخدم منصبه من اجل المال ابدا عطوفا وحنونا على عناصره الذين يخدمون معه بالمال او بلمعنويات

تمتع الشهيد بلشجاعة شخصيته عسكرية في اوقات العمل وحازما اما في البيت كان حنونا ويهتم باولاده بشكل كبير وكان يقول دائما الادب قبل العلم …. اولاه ( ايهم واغيد ) محب للبلدة وكان يخدم اهالي بلدته والناس بشكل عام ويساعد من يقصده وكان مؤمنا بربه كان اجتماعيا جدا.

IMG_3327

ويحب ان يمارس الرياضة بشكل دائم كان يحب وطنه كثيرا ولذلك عمله كان ياخذ الكثير من وقته من اجل مكافحة المفسدين وهو كان متفان وبخلص في عمله بشدة وكان محبوبا من قبل رفاقه الضباط ومن قبل مرؤوسيه ايضا ومن قبل عناصره والعديد من رؤسائه كانو يستشيرونه في الكثير من القصايا والامور حياته العسكرية:

انتسب الى كلية الشهيد الرائد باسل الاسد للعلوم الشرطية في عام 1993 وتخرج منها 1994 برتبة ملازم اول المناصب التى تبوأها كان معظمها اعلى من رتبته وتمنح له لخبرته في العمل ولشجاعته ونزاهته وهذا يدل على الثقة التي كان يتمتع بها والممنوحة له

من المناصب الي استلمها المقدم فادي :

1- رئيس قسم المداهمة في فرع الامن السياسي في حلب وقد لقب ب ( رب حلب )

2- رئيس قسم التحقيق في فرع الامن السياسي في شعبة الامن السياسي

3- مدير مكتب رئيس شعبة الامن السياسي في سوريا

4- معاون رئيس فرع السجن المركزي في السويداء

5- قائد كتيبة حفظ الامن والنظام في السويداء مدير ناحية مضايا في ريف دمشق واستشهد بتاريخ 2007/6/26 ابان استخدامه مديرا لناحية مضايا وذلك خلال ملاحقته لعصابة تهريب مخدرات ومداهمتها في احد المزارع التابعة للناحية

وقد اصدر السيد الرئيس الدكتور بشار الاسد المرسوم رقم /277/ بتاريخ 2007/6/30 بترقية الشهيد الى رتبه مقدم شرف تقديرا لاستشهاده وعمله البطولي وباعتباره من ابرز الضباط واصحاب المناقب العالية..

IMG_3324

على صعيد البلدة تم تزفيت شوارع البلدة لاستقبال جثمانه الشخصيات التي شاركت في مراسم التشييع السيد اللواء بسام عبد المجيد وزير الداخلية السيد اللواء محمد منصورة رئيس شعبة الامن السياسي واعضاء من مجلس الشعب السيد محافظ حماه ومحافظ ريف دمشق وامين واعضاء قيادة فرع حماه لحزب البعث وامناء وفروع احزاب الجبهة السادة قواد الشرط وضباط قوى الامن الداخلي رجال الدين الاسلامي والمسيحي من المحافظات وعلى رأسهم المطران موسى والمطران غطاس هزيم ممثل البطريك اغناطيوس الرابع هزيم والمطران ايليا صليبا مطران حماه والمطران اسيدور بطيخة مطران حمص والمطران جورج سابا مطران حوران ومدير الاوقاف الاسلامية في دمشق وحماه .

 

 

 


بعض الصور من حياة الشهيد

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.


كُتب في رثائه

 

وقد كتب قصيدة زجلية الأستاذ ميخائيل تامر يوم مراسم التشييع للشهيد جئنا بها من الارشيف

حرام الموت يتعدى ع فادي……طير غراب يرمي نسر عالي
بعماد البيت غدروا هالأعادي…..طول العمر لا بكي ع الغوالي
وقت ماصرخ ونادى المنادي……فادي مات قطع لي وصالي
أنا شنيت حربي ع الفسادي……داهمني الغدر حطم مجالي
مضايا جبالها حتى البوادي…….ساد الأمن فيها من خلالي
يا أمي بيعرفوا عني سيادي…….أنا مابخاف من ضرب النصالي
أنا للموت قاومتوا بعنادي…….غلبني بلا وعي بكيوا الأهالي
ياربي أنت عارف بالعبادي…….أنا ضد الأنا ضد التعالي
يا أمي بأمنك ترعي ولادي……حضان عمامهم مربى الدلالي
يا إمي أيهم وأغيد عمادي…….أماني من بعد موتي عيالي
يا أم أيهم أعلنت الحدادي…….قولي ساعدوني ع الجرا لي
سليم وحافظ وخي هنادي……كانوا إلي أصحاب وزمالي
ريمة وفادية والأخ شادي……. تيابن مزقوها شبه بالي
شهيد رجعت ع موطن جدادي… مكفن بالبيارق والعوالي
إذا بكيت ع قبري بصوت هادي…حرام الصوت ع الميت يلالي
حبي للوطن صانع مجادي……… ع هيك حب بيتم اغتيالي
يابني مشيت ع درب الجهادي……يا ابني التمن كان كتير غالي
ماعد عندي على فراقك جلادي….أما الرب طالب امتثالي
عسانا نلتقي بعد الرقادي………لم الشمل بيخفف حمالي
حضرنا اليوم ع بيت العبادي……نرفع صلا للله ابتهالي
ع بشار العرب رايح بنادي…….على المجرم يأمر بالزوالي

 


ألف رحمة لروحه وليكن ذكره مؤبداً

 

Comments
Loading...
error: Content is protected !!
التخطي إلى شريط الأدوات